منوعات

السعودية فى الصدارة.. مجلة فوربس الشرق الأوسط تكشف عن قائمتها السنوية لأقوى مائة شركة عائلية عربية لعام 2022

هيمنت 3 دول على قائمة “أقوى مائة شركة عائلية عربية” لعام 2022, واستحوذت المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات على 62% من قائمة “فوربس” لأقوى مائة شركة عائلية عربية, وهيمنت الشركات السعودية على القائمة بواقع 37 شركة, تلتها الإمارات العربية المتحدة بـ 25 شركة, فيما حلت دولة الكويت فى المرتبة الثالثة بـ 8 شركات.

تمثل هذه الدول الثلاث 75% من تصنيف أقوى 20 شركة عائلية عربية، كذلك تعمل أقوى 10 شركات عائلية عربية في قطاعات متنوعة.

وجاء فى تقرير فوربس المعنى بهذه القائمة : (بينما يئن الاقتصاد العالمي تحت وطأة ضغوط تضخمية غير مسبوقة، وبالتزامن مع اضطراب الأسواق بسبب الحرب الروسية على أوكرانيا، شهدت شركات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا انتعاشًا ملموسًا في عام 2021، حيث سجلت أقوى 100 شركة أرباحًا مجمعة بقيمة 201.7 مليار دولار، مقارنة بـ91 مليار دولار في عام 2020، أي بزيادة 121%.

يأتي الأداء القوي للشركات بقيادة خليجية، بفضل الزيادة الكبيرة في أسعار النفط. حيث هيمنت السعودية على قائمة العام الحالي بـ33 شركة، تليها الإمارات بـ25 شركة، ثم قطر بـ16 شركة، والكويت بـ8 شركات. كما تصدرت عملاق النفط والغاز “أرامكو السعودية” بمبيعات بلغت 400.5 مليار دولار في عام 2021، وقيمة سوقية وصلت إلى 2.3 تريليون دولار في 21 أبريل/ نيسان 2022. بينما حلّت شركتها التابعة سابك في المركز الثاني، تليها مجموعة بنك قطر الوطني.

ورغم استحواذ قطاع البنوك والخدمات المالية على نحو نصف القائمة بواقع 42 شركة، إلا أن شركات الطاقة والصناعة والبتروكيماويات كانت الأكثر ربحية، حيث شكّلت 65% من إجمالي أرباح الـ100 شركة. في حين تشهد قائمتنا لعام 2022 دخول 24 شركة جديدة، بعضها أدرج في أسواق المنطقة مؤخرًأ، مثل هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا”، وألفا ظبي القابضة، وفيرتيغلوب، وأدنوك للحفر، وأكوا باور، ومجموعة موانئ أبوظبي، و(Solutions by stc) وشركة النهدي الطبية.

وقد أدى تعافي مؤشرات بورصات المنطقة وطرح اكتتابات ضخمة، إلى رفع مجموع القيم السوقية لـ100 شركة إلى 4 تريليون دولار، مقابل 3 تريليون دولار في قائمة العام الماضي. كذلك ارتفع إجمالي أصول الشركات إلى 4.2 تريليون دولار، مقارنة بـ3.6 تريليون دولار في عام 2020. وقفزت الإيرادات 44% إلى 794 مليار دولار في عام 2021، مقابل 550 مليار دولار في العام الذي سبقه).

العليان فى الصدارة

تصدرت شركة العليان للتمويل السعودية القائمة للمرة الثانية على التوالي، ففي عام 2021، انضمت شركة العليان للتمويل إلى تحالف المنتدى الاقتصادي العالمي لمقاييس رأسمالية المساهمين، تليها في المركز الثاني مجموعة منصور المصرية، ومجموعة الفطيم الإماراتية في المركز الثالث.

حلت في المركز التاسع شركة الفيصل القابضة، وهي الشركة الوافدة الوحيدة إلى تصنيف أقوى 10 شركات هذا العام ارتفاعاً من المركز 11 في عام 2021 وفي مايو 2022 أطلقت الفيصل القابضة شركة تابعة جديدة للدعاية والإعلان والإنتاج السينمائي «ميتاسرا» كمشروع مشترك مع الشركة التركية «دولوديزجن»

من بين الشركات المصنفة، 89% منها تعمل في قطاعات متنوعة، مع توجهها نحو تنويع استثماراتها في مختلف المجالات والمناطق الجغرافية، يليها قطاع التجزئة بواقع 3 شركات، والاستثمارات بواقع شركتين.

ومن بين أقوى 100 شركة عائلية هذا العام، 8 شركات منها مملوكة لأثرياء عرب، فيما بلغ صافي ثروة مؤسس مجموعة سيفيتال الجزائرية يسعد ربراب 5.1 مليار دولار في أغسطس 2022، ما يجعله ثاني أغنى ملياردير عربي في العالم.

ولإعداد القائمة، أدرجت فوربس الشرق الأوسط الأعمال التجارية الخاصة والشركات القابضة المملوكة، أو تلك التي تدار بشكل مشترك أو بالكامل من قبل أفراد العائلات العربية.

المعايير

وصُنفت الشركات بتلك القائمة بالاعتماد على معايير عدة منها: حجم استثماراتها والنشاط التجاري، وأداء القطاعات الرئيسية التي تعمل فيها الشركة، فضلاً عن تاريخ الشركة وإرثها، كذلك مدى تنوع الأعمال من حيث القطاعات والامتداد الجغرافي.

وسلط التصنيف الضوء على توجه مجموعات الأعمال العائلية إلى قطاعات جديدة، مع التحول نحو التكنولوجيا المتطورة تحت قيادة الجيل الثاني والثالث.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى