العناية بالأعضاء المبتورة في مرحلة ما قبل تركيب الأطراف

المؤلف: د.محمد الزعبي
ود.محمد الطريقي
الطبعة الأولى: 1410هـ
هذان الكتيبان هما نموذج من الإصدارات الإرشادية للمعوقين وذويهم. ويأتي الكتيب الإرشادي الأول (البتر فوق الركبة) في 22 صفحة، والثاني (البتر تحت الركبة) في 24 صفحة من القطع الصغير، وكل منهما، يرشد المريض، بالتفصيل المؤيد بالرسوم التوضيحية، إلى كيفية العناية بالجزء المتبقي بعد البتر، قبل أن يتم تركيب الطرف الاصطناعي، ذلك أن إهمال العناية يؤدي إلى مشكلات خطيرة قد لا تحمد عقباها.
ويشير الكتيبان كلاهما إلى ضرورة العناية بالجلد في الجزء المبتور، ثم التضميد وضرورته مع العناية بالضمادة المرنة، التي تحتاج إلى عناية خاصة. ويتطرق إلى أوضاع الجسم المناسبة في الاستلقاء أو النوم على البطن أو الجلوس، وذلك بهدف المحافظة على حركة جيدة لمفصل الورك في الجهة المبتورة.
ثم يتحدث كلا الكتيبين عن أهمية التمارين البدنية للمحافظة على قوة العضلات ومرونتها، ويؤكد على أن تكون هذه التمارين بإشراف الطبيب المعالج، ويذكر في هذا الصدد بالتفصيل ثمانية تمارين في الكتيب الأول و14 تمريناً في الثاني، ويتحدث كلاهما أخيراً عن ضرورة ممارسة المصاب للأنشطة الحياتية ما استطاع إلى ذلك سبيلا، ويقدم في سبيل ذلك نصائح عملية عند المشي مثل استخدام المشاية أو العكازات ثم يذكر ملخصاً لأهم الخطوات التي يجب اتباعها عند التعامل مع الجزء المبتور.

ملخص لأهم الخطوات التي يجب اتباعها:
أ – اعمل الآتي:
1- اغسل فخذك المبتورة كل مساء ونشفها جيداً.
2- لفها بضمادات مرنة (مطاطية) كل الوقت.
3- أعد تضميد فخذك بين حين وآخر.
4- اغسل ضماداتك بين حين وآخر.
5- حافظ على عادة المشي ما استطعت ذلك.
6- اهتم بالتمرينات المناسبة التي تحافظ على قوة عضلاتك ومرونتها.
7- اجلس أو استلق فقط، متخذاً الوضعيات التي تحافظ على حرية وسهولة حركة الورك في الجهة المبتورة.

ب: تجنب الآتي:
1- لا تنقع جدعتك طويلاً في الماء.
2- لا تحلقها ولا تضع عليها المراهم أو المحاليل.
3- لا تجلس لفترة طويلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.