حماية ورعاية

بهدف زيادة الوعي بأهمية الترابط الأسري لحماية الأبناء من المخدرات.. اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات تطلق حملة: (خلك قريب)

أطلقت الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية الحملة الإعلامية التوعوية #خلك_قريب، والتي تهدف إلى زيادة الوعي بأهمية الترابط الأسري لحماية الأبناء من الوقوع في المخدرات، وتعزيز المسؤولية والإرشاد من قبل الأسرة؛ وذلك في إطار جهود اللجنة الوطنية للتوعية بسبل الوقاية من المخدرات وتجنب الطرق التي تؤدي إلى تعاطيها وإدمانها. وفقا لـ واس.

وتستهدف الحملة الوالديْن والأبناء، وترفع شعار#خلك_قريب الذي يعكس ضرورة وجود احترازًا في العائلة ووقاية للأبناء من الانحدار إلى تعاطي المخدرات، وتستمر الحملة مدة 15 يومًا، بدءًا من 8 أكتوبر2022م؛ وذلك لتحقيق التوعية التي تكفل تعزز حماية الأبناء وتحفظ مستقبلهم.

وتنطلق الحملة (#خلك_قريب) بهدف تفعيل الأدوار المجتمعية كافة للقضاء على المخدرات وإدمانها؛ وذلك من خلال المواد الإعلامية التي تبرز أثر التفكك الأسري وغياب متابعة العائلة على سلوك الأبناء وانحرافهم إلى الطرق الملتوية التي تجرفهم نحو التعاطي والإدمان، كما تشدد على أهمية الترابط الأسري والاحتواء كسبب أساسي لوقاية الأبناء وحمايتهم من المخدرات.

يُذكر أن اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات تسهم بالتعاون مع وزارة الداخلية، ووزارة الصحة، ووزارة الرياضة، ووزارة الثقافة، ووزارة الإعلام، ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، ووزارة التعليم، ووزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، ووزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ووزارة النقل والخدمات اللوجستية، والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، وهيئة الغذاء والدواء، وهيئة الزكاة والضريبة والجمارك، وجهات حكومية أخرى، في تنفيذ العديد من الحملات التوعوية الإعلامية، التي تستهدف فئات مختلفة من المجتمع؛ لإرشادهم وتوجيههم وتحصينهم ضد المخدرات وأضرارها، وهي بذلك تعمل على غرس القيم السليمة في نفوس الأفراد من خلال التوعية بخطورة هذه الآفة، وتسعى إلى تنشئتهم التنشئة الصالحة المستقيمة، مع زيادة في الحرص على أن يكونوا بُناة صالحين لمجتمعهم ووطنهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى