تكنولوجيا طبية

أمل جديد لمرضى لمرضى الشلل الرباعي.. التحكم بذراعين اصطناعيين باستخدام العقل.. فيديو

“الشلل الرباعي”, هو شلل ينتج عن مرض أو إصابة تؤدي إلى عجز جزئي أو تام عن استخدام كل الأطراف والجذع. ويدل عادةً على ضرر لاحق بالحبل الشوكي العنقي، رغم أنه قد يكون نتيجة إصابة في الدماغ أو في الأعصاب المحيطية. الحبل الشوكي العنقي، الموجود في داخل قناة في فقرات العمود الفقري، يربط ما بين الدماغ وبين أغلبية أعضاء الجسم، بواسطة ألياف عصبية تمر من خلاله.

مؤخراً نجح باحثون في مدرسة طب جامعة “جونز هوبكنز” و”مختبر الفيزياء التطبيقية” في جامعة جونز هوبكنز لرجل مصاب بالشلل الرباعي التحكم بذراعين اصطناعيين باستخدام عقله.

وزرع جراحون في العام 2019 ستة أقطاب كهربائية في دماغ باز شميلوسكي، والذي أصيب بالشلل الرباعي منذ أكثر من 30 عامًا، لتحسين وظيفة الإحساس في يديه ومساعدته على تحريك أطراف اصطناعية ذهنيًا. وأصبح بإمكانه اليوم استخدام أطرافه الروبوتية لأداء بعض المهمات البسيطة، ومنها تناول الطعام، وفقًا لموقع مدرسة طب جامعة جونز هوبكنز.

وقال بابلو سيلنيك، مدير الطب الطبيعي وإعادة التأهيل في مدرسة طب جامعة جونز هوبكنز، وأحد أعضاء فريق البحث “يركز هذا النوع من الأبحاث، والذي يندرج ضمن واجهات الدماغ والحاسوب، على ذراع واحدة فحسب في معظم الحالات، ويتحكم فيها أحد جانبي الدماغ فحسب. والقدرة على التحكم بذراعين آليين يؤديان نشاطًا أساسيًا للحياة اليومية، باستخدام أقطاب كهربائية مزروعة في الدماغ، خطوة مهمة نحو تحقيق تحكم أكثر تطورًا بتغذية مباشرة من الدماغ”.

وتستخدم التقنية الجديدة منظومة من الأجهزة لأتمتة جزء من التحكم الآلي بالذكاء الاصطناعي. ويسعى الباحثون إلى زيادة أنشطة الحياة اليومية الممكنة عبر ربط البشر بالآلات، وتزويد المستخدمين باستجابة حسية إضافية عند أداء المها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى