حماية ورعاية

تحت شعار: (رياضة آمنة ومدرب مسؤول).. ندوة توعوية للتحذير من خطر استخدام المنشطات في المجال الرياضي

نظمت الهيئة العامة للغذاء والدواء ندوة مشتركة بعنوان “رياضة آمنة ومدرب مسؤول” بمشاركة وزارة الرياضة واللجنة السعودية للرقابة على المنشطات، والتي افتتحها نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الدواء الدكتور عادل الهرف في مقر الهيئة الرئيسي بالرياض.

من جانبه شدد مدرب المنتخب السعودي للتايكواندو الكابتن فهد الدويسان على دور المدرب في توجيه اللاعب وتصحيح أخطاءه وتوعيته ونشر العادات السليمة والثقافة الصحيحة للمتدربين سواء كانت سلوكية او تربوية.

وأشار مدير إدارة المستحضرات الخاضعة للرقابة في هيئة الغذاء والدواء الصيدلي سليمان البريكان إلى خطورة إساءة استخدام المستحضرات الصيدلانية، سواء كانت أدوية مستحضرات مخدرة أو خاضعة للرقابة أو بوصفة طبية أو مستحضرات لا وصفية، إذ تسبب إدمان نفسي وجسدي، واضطراب في التوازن الهرموني، وسبب في انتقال الأمراض إضافة الى المساءلة القانونية والتجريم والعقوبات.

وأوضح أخصائي التقييم العلمي والتغذية العلاجية بهيئة الغذاء والدواء أنس الوردي أن تغذية الرياضيين اصبحت علماً من العلوم المهمة للاعب والمدرب وأخصائي التغذية وغيرهم من المهتمين، فالرياضي يحتاج إلى كميات كافية من الطاقة والسوائل الإضافية لتعويض فقدان السوائل الناتج عن عملية التعرق، ولزيادة النشاط والأداء البدني.

واختتم رئيس لجنة المراقبين باللجنة الوطنية لمراقبة المنشطات محمد البهلال التعريف بالمنشطات انها كل مادة أو دواء يدخل الجسم وبكميات غير اعتيادية لغرض زيادة الكفاءة البدنية للحصول على انجاز رياضي اعلى وبطرق غير مشروعة ويسبب اضرار صحية عند الاستمرار على تعاطيها، وأن هدف اللجنة الحفاظ على الرياضة في السعودية ميدانا للتألق والوصول للعالمية وهي خالية من آفة استخدام المواد المنشط.

وتأتي الندوة ضمن اتفاقية لتفعيل الجانب التوعوي بخطورة إساءة استخدام المستحضرات الصيدلانية في مجال الرياضة، ومسؤولية المدرب ودورة التوعوي، واللائحة الدولية لمكافحة المنشطات وقائمة المحظورات وتصنيفها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى