ربيع العمر

نموذج حوسبي لمتابعة أعراض مرض ألزهايمر عن طريق رصد التغيرات التشريحية للمخ

 ينتج مرض ألزهايمر عن اختلال في معالجة البروتينات داخل مخ الإنسان، ما يتسبب في مشكلات في الاتصال بين الخلايا العصبية ويؤدي إلى ظهور أعراض مثل ضعف الذاكرة وصعوبة التواصل والاضطراب. وفي هذا السياق, طور علماء, مركز مايو كلينيك الطبي في الولايات المتحدة نموذجاً حوسبياً لمتابعة أعراض مرض ألزهايمر عن طريق رصد التغيرات التشريحية للمخ. وقال دورية “نيتشر كوميونيكيشنز” المتخصصة في الأبحاث العلمية بأنه تم تطوير هذا النموذج اعتمادًا على تقنيات الذكاء الاصطناعي بعد تغذيتها بصور أشعة خاصة بمخ المرضى.

وتعتمد فكرة المنظومة على رصد وظائف المخ بأكمله بدلاً من التركيز على أجزاء معينة في مخ المرضى لتفسير العلاقة بين التغيرات التشريحية للمخ والوظائف العقلية.

ونقل الموقع الإلكتروني “ميديكال إكسبريس” المتخصص في العلوم عن الباحث “ديفيد جونز” وهو طبيب أعصاب في مركز مايو كلينيك ورئيس فريق الدراسة قوله: “النموذج الجديد يمكنه تطوير أسلوب فهمنا لطريقة عمل المخ، والتراجع الذي يتعرض له مع السن أو الإصابة بمرض ألزهايمر، كما يتيح وسائل جديدة لمراقبة اضطرابات المخ ومنعها وعلاجها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى