ربيع العمر

علاقة تناول الطعام في وقت متأخر من الليل باضطرابات التمثيل الغذائي وطول العمر

أكدت دراسة حديثة أجريت مؤخراً في إقليم إيطالي معروف بسكانه المعمرين بأن توقيت الوجبة المسائية هو مفتاح العمر الطويل. وفقا لمجلة (Frontiers in Nutrition) وركّزت الدراسة على سكان إقليم “أبروتسو” وسط إيطاليا، حيث  من بين الأقاليم الأعلى في إيطاليا من حيث عدد الذين تتراوح أعمارهم بين 90 و99 عاماً والمعمرين فوق الـ100 عام.

وأوضح باحثو الدراسة أنه على وجه الخصوص، تُظهر مقاطعة لاكويلا نسبة عالية من الأشخاص الذين تصل أعمارهم إلى التسعين وعدداً أكبر للغاية من المعمرين (100 عام)، مقارنة بالمتوسط الإيطالي. وكان أحد الأهداف الرئيسية للبحث هو التأكد من توقيت وجبات المعمرين في الإقليم الإيطالي.

وأظهرت النتائج الحديثة دور تناول الطعام في وقت متأخر من الليل في اضطرابات التمثيل الغذائي، مما يبرز أهمية توقيت الوجبة للصحة.

وأقروا بأنه “لا يوجد دليل متاح على دور توقيت الوجبة في إطالة العمر”. ولعلاج هذا، أجروا دراسة استقصائية حول توقيت الوجبة والعادات الغذائية لـ68 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 90 و100 عام فأكثر في إقليم أبروتسو بإيطاليا. كما تم الحصول على معلومات أخرى عن نمط الحياة أيضاً، مثل مستويات النشاط البدني. وأظهرت النتائج أن سكان الإقليم الإيطالي يتناولون العشاء في وقت مبكر، حوالي الساعة 7:13 مساءً.

وقد تكون هناك عوامل أخرى تلعب دوراً أيضاً في العمر الطويل لسكان الإقليم، إذ لاحظ الباحثون التزاماً عاماً بتقييد السعرات الحرارية لمدة 17.5 ساعة بين العشاء والغداء التالي.

وكان معدل الاستهلاك مرتفعاً أيضاً للحبوب والخضروات والفواكه والبقوليات، ومنخفض للحوم واللحوم المصنعة والبيض، والقليل للغاية من الحلويات. وعلاوة على ذلك، كان الأشخاص نشيطون بدنياً طوال مراحل الحياة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى