تكنولوجيا طبية

تالة باجنيد.. التفوق فى مجال الهندسة الطبية

تحتاج اللقاحات والعقاقير إلى تجارب سريرية، لتقديم الدراسات حولها وأيضاً معرفة آثارها الجانبية سواء على المدى القريب أو حتى البعيد.. هذا البُعد كان من أهم اهتمامات تالة باجنيد, البالغة من العمر 18 عام، والتي التحقت بفصول (موهبة) حين كانت في تدرس بالصف الثالث ابتدائي، ومن خلال مسيرتها العلمية شاركت بمجموعة أبحاث، وحصلت على مجموعة جوائز، لم تكتفي بهذا بل توجت جوائزها وأبحاثها ببعثة خارجية ضمن برنامج جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست).

عملت تالة على بحثها العلمي الذي يهدف إلى تحسين قطاع البحث في الهندسة الطبية الحيوية وقطاع الصحة بصفة عامة..

بحثها كان في مجال الهندسة الطبية الحيوية، وهو عبارة عن طريقة جديدة لزراعة نوع من أنواع الخلايا، باستعمال الببتيدات الصناعية ومجسم مثل الحافظة، الطريقة لها مميزات عدة مثل الحفاظ على الخلايا من التلوث، أقل تكلفة.

هدف البحث           

تحتاج اللقاحات والعقاقير إلى تجارب سريرية، لتقديم الدراسات حولها وأيضاً معرفة آثارها الجانبية سواء على المدى القريب أو حتى البعيد، وهذا ما عملت عليه تاله عند اشتراكها في البرنامج الصيفي كاوست (SRSI)، حيث أوجدت طرق أفضل لاستزراع خلايا حتى يتم تجربة الأدوية عليها بدلاً من الإنسان أو الحيوانات، للحفاظ على سلامتهم، ووصل بحثها لمرحلة النهائيات، ضمن معرض إبداع للعلوم والهندسة، ‏المقام في مركز الملك سلمان الدولي للمؤتمرات في المدينة المنورة، تحت رعاية سعود بن خالد بن فيصل آل سعود.

الجوائز والإنجازات

حاصلت تالة, على الميدالية الفضية في مسابقة موهوب للرياضات، والميدالية الذهبية في أولمبياد الأحياء في ملتقى الربيع، وكذلك شاركت في بحث عن مدى تأثير وعي المجتمع وعاداتهم الصحية في انتشار مرض الفشل الكلوي في مدينة جدة ضمن مجموعة وحصلت المجموعة على 97٪ وكانت أعلى درجة على مستوى مدارس المملكة العربية السعودية.

أسرتها هي الداعم الرئيسي لها خاصة والدتها، وكذلك مؤسسة (موهبة)، فمنذ أن كانت في الصف الثالث ابتدائي انضمت لفصول موهبة وعبر السنين شاركت في برامج عدة، وكان الدعم الذي يقدم مميز وكذلك تقديم مبادراتهم المختلفة والمبهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى