غذاؤك دواؤك

البروكلي وتخفيض نسبة السكر في الدم

إذا كنت تعاني من مرض السكري أو في مرحلة ما قبل السكري، أو إذا علمت أنك معرض لخطر الإصابة به، فمن المحتمل أنك تبحث عن طرق للمساعدة في إدارة مستويات السكر في الدم. وبينما يمكنك القيام بذلك عن طريق ممارسة الرياضة بانتظام والحصول على قسط وافر من النوم واتباع عادات صحية أخرى، فإن اختيار الأطعمة المناسبة يمكن أن يلعب دورا كبيرا، وفق “eatthis” .

وفقا لمختصي التغذية تريستا بيست وإيديبيل كوينتيرو، يعتبر البروكلي من أفضل الخضروات التي يمكنك تناولها للتحكم في نسبة السكر في الدم.

البروكلي غني بالألياف

تقول بيست إن أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل البروكلي مفيدا جدا في التحكم في ارتفاع نسبة السكر في الدم هو محتواه العالي من الألياف. يحتوي كوب واحد من البروكلي المطهو ​​على البخار على حوالي 5 غرامات من الألياف.

وتضيف: “الأطعمة الغنية بالألياف القابلة للذوبان يمكن أن تساعد في إدارة نسبة السكر في الدم ومنع أو تقليل ارتفاع الجلوكوز“.

تعمل الألياف القابلة للذوبان على تحسين حساسية الأنسولين عن طريق تغذية البكتيريا النافعة في الأمعاء. وعندما تتواجد هذه البكتيريا بأعداد كبيرة، فإنها تكون أكثر قدرة على هضم الطعام الذي نتناوله وتخفيف استجابة الجسم للأنسولين، وفق خبيرة التغذية.

وتضيف: “الألياف القابلة للذوبان تبطئ امتصاص السكر، ما يمنع الارتفاع السريع في نسبة السكر في الدم، وهذا المعدل البطيء للامتصاص يسمح للخلايا بالتكيف مع تأثيرات الأنسولين بشكل أبطأ دون التدفق السريع“.

عناصر غذائية وفيتامينات مفيدة

وفقا لكوينتيرو، يحتوي البروكلي على مركب يسمى سولفورافين “يقلل من الإجهاد التأكسدي وحساسية الأنسولين، ما يجعله خيارا ممتازا لمرضى السمنة المصابين بداء السكري من النوع 2“.

ليس ذلك فحسب، بل إن البروكلي مليء بالفيتامينات المفيدة مثل فيتامين سي التي يمكن أن تساعدك في إدارة المشكلات الصحية الأخرى أيضا.

تقول كوينتيرو: “إن إدراج البروكلي بانتظام في النظام الغذائي يمنع تلف أنسجة القلب، ويساعد على تقوية العظام، ويحسن حالة الجلد بسبب وجود فيتامين سي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى