غذاؤك دواؤك

إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) تحذر من تناول الكزبرة العضوية

تعتبر التوابل عمومًا طريقة لذيذة – وصحية – لإثارة أطباقك المفضلة دون تحميلها بالسعرات الحرارية الزائدة أو الصوديوم أو السكر. ومع ذلك، إذا كنت تستخدم نوعًا من التوابل الشائعة حاليًا، فقد ترغب في التوقف، حيث تحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) الأشخاص من التخلص منها على الفور بسبب مخاوف خطيرة من التلوث.

وأعلنت (FDA) عن سحب نوعين من الكزبرة العضوية. إذ تم سحب 776 زجاجة من الكزبرة العضوية، والكزبرة العضوية المطحونة من مختلف المتاجر.

(FDA) أكدت أن البهارات ملوثة بالسالمونيلا، فخلال أخذ عينات روتينية من المواد الخام، تم اكتشاف السالمونيلا في بعض منتجات الكزبرة التي يتم سحبها من المتاجر الآن، وفقًا لتقارير إدارة الغذاء والدواء.

يمكن أن تؤدي إلى السالمونيلا، والتي تسبب في كثير من الأحيان تشنجات في البطن، والإسهال، والحمى في الأفراد الأصحاء.

وفي حالات نادرة، يمكن أن تسبب العدوى التهاب المفاصل، وتهيج العين، والتهابات الشرايين، وآلام العضلات، ومشاكل في المسالك البولية، والتهاب الشغاف (هو التهاب في بطانة القلب).

بينما بين الأطفال الصغار وكبار السن والأفراد الذين يعانون من نقص المناعة، يسبب داء السالمونيلا مشاكل صحية خطيرة تصل إلى الموت.

كما يمكن أن تصيب العدوى أيضًا الحيوانات، التي قد تصاب بالمرض عن طريق تناول طعام ملوث أو من خلال التلوث المتبادل.

لذلك إذا كنت تناولت أيًا من التوابل المصابة وشعرت بالمرض، فاتصل بأخصائي طبي.

في حين أنه لم يتم الإبلاغ عن أي أمراض أو أحداث سلبية أخرى متعلقة باستهلاك الكزبرة المسترجعة اعتبارًا من تاريخ الاسترجاع، لكن يجب ألا يستهلك الأفراد هذه المنتجات. فإذا كان يتواجد في منزلك كزبرة عضوية، أو كزبرة عضوية مطحونة تخلص منها ومن البرطمان المتواجدة بداخله، وفقاً لـ إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى