ريادة

رائد الأعمال الكوري “كيم جاي يونغ” يدخل نادي المليارديرات بسبب تطويره لألعاب الفيديو

رائد الأعمال هو ذلك الرجل الذي يقوم بمشاريع ذات أفكار جديدة ومبتكرة, وتخدم المجتمع.. وفي هذا الإطار يتحمل رجل الإعمال المسئولية كاملة من تهديدات والمخاطر المادية التي قد تعود علية من هذا المشروع. كما يطلق مصطلح (ريادي) على رجل الإعمال, حيث يؤثر في المجتمع إيجابا، ويساهم في نمو السوق الاقتصادي عالميا، لذلك تشجع الدول رواد الإعمال القيام بمشاريعهم وتشجعهم وتقدم لهم يد العون.
دخل رائد الأعمال كيم جاي يونغ، مؤسس مطور الألعاب على الإنترنت Lionheart Studio في كوريا الجنوبية، نادي المليارديرات.
يأتي هذا بعدما اشترت شركة Kakao Games Europe، الشركة الأوروبية التابعة لذراع الألعاب Kakao Games  حصة قدرها 30.37% في Lionheart مقابل 925 مليون دولار في نهاية يونيو الماضي، مقدرةً الشركة بنحو 3 مليارات دولار.
وقالت مجلة الرجل السعودية نقلا عن ” فوربس” الأمريكية إن الشركة اشترت معظم الأسهم من رائد الأعمال كيم جاي يونغ، الذي يمتلك الآن 34.67% من Lionheart، ويشغل منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة الشركة.
وأضافت أنه يمتلك حصة قدرها 2.87% في Kakao Games، التي وصلت عائداتها إلى مستويات قياسية بفضل لعبة Lionheart على الإنترنت Odin: Valhalla Rising.
فيما قدرت فوربس ثروة رائد الأعمال كيم جاي يونغ بنحو مليار و700 مليون دولار، الذي شارك قبل إنشائه شركة Lionheart، في تأسيس شركة ألعاب أخرى على الإنترنت، وهي Action Square، في 2012.
وحصل كيم على درجة الماجستير في الهندسة الميكانيكية من جامعة Hanyang في سيول، وعمل سابقًا في شركة Koei اليابانية لصناعة ألعاب الفيديو، وشركة Neowiz، وهي واحدة من أوائل شركات الإنترنت في كوريا الجنوبية، التي أسسها تشانغ من شركة Krafton.
ويعد ثالث ملياردير يدخل نادي مليارديرات ألعاب الفيديو بعدما أصبح تشانغ ومؤسس Wemade، بارك كوان، أيضًا من المليارديرات.
كما يوجد  رواد ألعاب آخرون في نادي مليارديرات كوريا الجنوبية هم كيم تايك جين من NCSoft، وبانغ جون هيوك من Netmarble، ولي جون هو من NHN Entertainment، وكيم داي إيل من Pearl Abyss، وكون هيوك بن من Smilegate.
ويعد الملياردير الراحل، كيم جونغ جو، مؤسس Nexon، أغنى رجل أعمال كوري جنوبي في مجال الألعاب حتى وفاته المفاجئة في فبراير الماضي عن عمر يناهز 54 عامًا.
حيث كان رائدًا في نموذج اللعب المجاني حيث يلعب المستخدمون الألعاب مجانًا ولكن يدفعون مقابل العناصر والملحقات الافتراضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى